من كاهن نيوجيرسى الى قداسة البابا :قتل الانبا ايبفانيوس بجوار قلايته اول الحصاد المرير لسياستكم فى ادارة الكنيسة

 

 

أبى قداسة البابا تواضروس الثانى
أبائى الاجلاء مطارنة واساقفة الكنيسة القبطية الارثوذكسية
أبائى المكرمين الكهنة والرهبان
أخواتى وأخوتى الاحباء خادمات وخدام الكنيسة القبطية الارثوذكسية
الاخوة الشمامسة
أوجه اليوم رسالة خاصة الى كل الاباء فى بيعة رب المجد , أشد على اياديكم جميعا قائلا” الرب يسند كنيسته” بعد كارثة قتل نيافة الحبر الجليل “تقى ” البرية الانبا أبيفانيوس فى ديره الذى يراسه , وبين رهبانه ؟؟؟ وبين قلالى دير ابومقار !! بل فى ممر خاص يعبر فيه من قلايته للكنيسة للصلاة ؟؟!! وفى مواعيد معلومة للقاص والدانى بالدير ؟؟! لانه كان شخص معروف عنه النظام فى حياته الديريه والخاصة؟
, بل بين وطالبى الرهبنة هذا عددهم ؟؟!! والعاملين فى الدير الذيين يصل رقمهم الى 1000 عامل تقريبا؟؟ قبل هذا وذاك فى دير معروف عنه النظام الحاد والامكانيات الكبيرة فى الترتيب والنظام فى الدخول والخروج والمتابعه لاعمال مساحات شاسعة من الاراضى والمشروعات بداخله؟ وليس هناك امرا للمصادفة؟
رسالتى لقداسة البابا تواضروس الثانى بعد هذه” الكارثة المرة والمريرة”هذه الحادثة بداية حصاد أدار تك للامور فى الكنيسة القبطية ؟
هذه الكارثة بداية حصاد سياساتك الكنسية فى الرهبنة وادارة الكنائس
هذه الكارثة بداية ” أنهيار داخلى ” فى الكنيسة ومؤسساتها
قداسة البابا
دعك من ان وراء قتل نيافة الانبا أبيفانيوس ارهابى او متطرف اسلامى , فهذا كذب وتضليل على أنفسنا, لكى يتجرع الاقباط مرار الانهيار بخلط الاوراق, ومحاولة لتهدئة خواطر ملتهبة ومنفعلة ومرعوبة من هول الحادثة , واول هؤلاء الاساقفة أنفسهم , بل قداستكم, وكل أصحاب الزى الاسود الذى أنا منهم
الانبا ابيفانيوس غير معلوم للعامة ولا للاسلاميين وليس له تصريحات عامة او سياسية ولا يهاجم احد وغير معلوم حتى لاغلب الاقباط؟ ربما يكونوا عرفوا به بعد قتله
والانبا ابيفانيوس ليس له ثقل حتى يستهدف ؟ ولو ارادو استهداف اسقف فكثيريين منهم ينتشرون بسياراتهم المرسيدس المميزة فى شوارع القاهرة والمحافظات؟
أعتقد ياقداسة البابا انت اول من تعلم ان هذه الفرضية كذبة للتضليل سواء للمسيحين او غير المسيحيين , وان كان الوعى الشعبى فى مصر لاينتظر نفى التضليل فهو يعرفه ويسخر منه , الا قليل من المغيبين او مرضى الخوف من شماتة الاخر .
دعك أيضا أن وراء قتل نيافة الانبا أبيفانيوس شخص أراد السرقة, فمعروف , ان الانبا ابيفانيوس لايحمل نقود سائلة فى جيوبه , فهو ذاهب من قلايته للكنيسة المجاورة لصلاة تسبحة نصف الليل ثم القداس, ومعروف ان هناك اماكن يمكن سرقتها كثيرة بعيدا عن القتل
وهل يترك سارق كل مشروعات دير ابو مقار ورهبانه ليقتل أسقفه وهو ذاهب للصلاة ولايحمل كيسا ولامزود ولاكسرة خبز؟
هذه ايضا فرضية لايقبلها عقل
أم عن فرضية قاتل محترف من الخارج؟ فهذا وارد؟ بنسبة مئوية ما؟, ولكن لماذا ياتى القاتل المحترف لقتل الانبا ابيفانيوس ؟ هل هناك جهة حرضته؟ لقتله لاشعال فتنة بين الدولة والاقباط ؟ او لشغل الراى العام؟
هذه الفرضية لاتتتناسب اطلاق مع شخصية الانبا ابفانيوس , فهو ليس مصطدم بالدولة ولا جهاتها نهائيا
هذه الفرضية يمكن ان تنفذ ضد اسقف له محيط شعبى واسع ومؤثر , اذا قتل تهز ارجاء مصر بشانه, أو اسقف واجه الدولة فى قضايا قبطية فاصلة , او اسقف مؤثر فى الكنيسة القبطية , او اسقف له شعبية قبطية ؟
جميعها لاتنطبق على الانبا ابيفانيوس
الفرضية الوحيدة التى يقبلها العقل, ان هناك من داخل الدير من خان؟ وهناك من سلم سيده؟ مثلما سلم يهوذا السيد المسيح وهناك كارثة يجب ان تناقش على مستوى لجنة الاديرة فورا
ياقداسة البابا
كارثة قتل نيافة الانبا أبيفانيوس , لاتهز الرهبنة والاديرة وتاريخها فقط, تهز المسيحيين فى داخلهم تجاه الكنيسة ” رجل دين, ومبنى , كنيسة , دير” وتهز الاخر فى كل ماهو مسيحيى
ياقداسة البابا أنها كارثة مريرة ينبغى ان تجتمع الكنيسة على اعلى مستوياتها لاتداركها , أين سقطت لكى تقوم؟
ياقداسة البابا تركت دير ابو مقار كتل هذه كتله لللاب متى المسكين وهذه كتله للبابا شنودة وهذا الاتجاه الثالث, وجئت بالمسكين الانبا ابيفانيوس على بركان من النار , بعد فترة رئاسة حديدية للقمص متى المسكين اعقبتها , فوضى مابعده, ثم فترة أحتواء دون حلول او حسم او حلول , فدفغ المسكين الانبا أبيفانيوس الثمن مثل سيده المسيح, ولابد ان هناك يهوذ
ياقداسة البابا , انت تترك الامور حتى تكسر الامواج العاتية البنيان هكذا تترك الاديرة والايبراشيات والاخطاء هنا وهناك, وبدأنا الحصاد المرير من سياسيتك
ياقداسة البابا الخرافات لاتحل : ان يردد ان الانبا ابيفانيوس كان يعرف انه سيقتل او يعرف موعد رحيله , او ان تعويم القضية او تخرج دون جانى اوتنتهى نهاية تفجير كنيسة القديسين او غيرها من الاحداث الطائفية , لانك ستدفع الفاتورة مرتين الاولى من انهيارات ستتوالى فى مؤسسات الكنيسة , والثانية , ان ترد للدولة اغلاقها هذا الملف دون ادانة للجانى من داخل الدير او خارجه, وستدفع للدولة المقابل على حساب الاقباط, الموائمات السياسية قد تمنع فضيحة اعلامية , لكنها لن تحل انهيارات الداخل ,
ياقداسة البابا جميع النتائج مريرة على الكنيسة
القاتل من الدير مريرة
من خارجه مريرة لوجود خائن
وباقى الفرضيات كلها مريرة
ياقداسة البابا, افعل شىء لاجل نفسك والكنيسة, وابصر الانهيارات قبل طوفان ياخذ الجميع

دعوات قداستكم ابنكم الخاضع كاهن نيوجيرسى

نقلا عن موقع اقباط امريكا

 

 

 

قد يعجبك ايضا
جاري التحميل...